أحرز  الدولي المغربي ياسين بونو حارس مرمى إشبيلية الإسباني هدف التعادل لفريقه أمام بلد الوليد، وذلك في اللحظات الأخيرة من المباراة التي جمعت بينهما اليوم.

ويأتي هدف بونو القاتل في اللقاء، من المواقف النادرة التي تحدث في كرة القدم عندما يحرز حارس مرمى الفريق هدفآ لفريقه، وهو أيضآ تتويجآ لموسمه الرائع مع ناديه الأندلسي.

وكان إشبيلية قد تعادل مع بلد الوليد 1-1، في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب زوريلا، ضمن منافسات الجولة الثامنة والعشرون من الدوري الإسباني.

وأحرز أوريانا الهدف الأول في المباراة لصالح بلد الوليد عند الدقيقة 44 من ركلة جزاء، وتعادل ياسين بونو عند الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع للقاء. بتصويبة قوية بعد أن تقدم اللاعب في أخر اللحظات داخل منطقة الجزاء.

وحصد إشبيلية نقطته الـ55، وظل في المركز الخامس من جدول ترتيب الدوري الإسباني، وبفارق 4 نقاط عن برشلونة صاحب الترتيب الثالث والذي يقل عنه بمباراة.

فيما إرتفع رصيد بلد الوليد للنقطة 27 في المركز السادس عشر من جدول ترتيب الدوري الإسباني.